عام حافل من نشاط مركز عدن للدراسات والبحوث التاريخية والنشر

عام حافل من نشاط مركز عدن للدراسات والبحوث التاريخية والنشر

وقف مجلس مركز عدن للدراسات والبحوث التاريخية والنشر في اجتماعه المنعقد صباح يوم السبت الموافق 13 يناير 2018م أمام تقارير تقييمة لنشاط دوائره المختلفة على مدى العام المنقضي وهو العام الأول من عمر المركز، وقد زخٌر بالعديد من النشاطات والفعاليات التي حرّكت جمود المشهد الثقافي ومجالات البحث التاريخي في العاصمة عدن، ومن أبرز عناوين تلك النشاطات إنعقاد ندوة "دور عدن البحري عبر التاريخ" في مايو الماضي، وحلقة نقاش نظمها المركز في فبراير الماضي بالتعاون مع قسم التاريخ بكلية التربية – جامعة عدن بعنوان  "معالم عدن الأثرية والتاريخية تستغيث"، وحلقة نقاش بالإشتراك مع مركز المرأة للبحوث والتدريب جامعة عدن في 29 مارس الماضي بمناسبة أعياد المرأة في شهر مارس، بعنوان "واقع المرأة في عدن وجنوب الجزيرة العربية ومكانتها عبر التاريخ"، وحلقة نقاش بعنوان (عندما كانت متوسطة الأمس أنظَر من جامعة اليوم) في كلية التربية زنجبار في 2 إبريل 2017م أمام طلبة وطلاب كلية التربية زنجبار ضمن الإسهام في إنجاح فعاليات أسبوع الطالب الجامعي، وتنظيم أمسيات ثقافية خلال شهر رمضان في عدد من منتديات عدن بعنوان (رمضان في ذاكرة المدينة والريف)، و(تجليات رمضان.. في ذاكرة الزمان - عدن والمناطق الجنوبية) في كل من منتدى خورمكسر الثقافي ومنتدى الجمعية اليافعية التنموية ومنتدى الطيب، وتنظيم محاضرة في  كلية التربية يافع في 17 يوليو 2017م بعنوان (أهمية توثيق وتدوين تاريخنا المحلي) بحضور مدير عام مديرية يافع - لبعوس وعمادة كلية التربية يافع وأعضاء الهيئة التدريسية والطلاب والطالبات، ومحاضرة  أقامها المركز في كلية التربية – صبر،  في 4 ديسمبر 2017م بعنوان (النمو الحضري لمدينة عدن وتشكيل المنطقة الحضرية الكبرى "عدن-صبر-الحوطة 2030م")، وأخيراً الندوة العلمية الثانية لمركز عدن للدراسات والبحوث التاريخية والنشر التي عُقدت  في 28 ديسمبر2017م تحت عنوان (محمد علي باشراحيل .. مسيرته الصحفية والوطنية) وكانت بنجاحها الكبير مسك ختام فعاليات العام الأول.

كما وقف الإجتماع أمام سير التحضيرات لإنجاح المؤتمر العلمي الأول لمركز عدن للدراسات والبحوث التاريخية والنشر المقرر إنعقاده مطلع مارس القادم تحت عنوان (المرأة في عدن في مرحلة ما قبل الإستقلال الوطني)، ويجدد المركز الدعوة الباحثين والمهتمين في تاريخ عدن من أساتذة الجامعات والباحثين والباحثات في مركز المرأة جامعة عدن، وغيرها من المراكز المتخصصة والباحثين المهتمين في شؤون المرأة العدنية في عدن وخارجها، للمشاركة في محاور المؤتمر، كما وقف الإجتماع أمام عدد من القضايا الأخرى المتعلقة بناشط المركز وخطط دوائره للعام الحالي.

ترأس الإجتماع د.محمود السالمي مدير المركز وحضره كل من: أ.د.محمد عبدالله بن هاوي باوزير مدير دائرة المؤتمرات والندوات، أ.د.علي صالح الخلاقي مدير دائرة الإعلام والعلاقات العامة، د. أحمد با طايع مدير دائرة البحوث والترجمة، د.طه حسين هديل مدير دائرة الدوريات.

وتوجه المركز بالشكر والتقدير لكل من أسهم أو شارك في إنجاح نشاطات وفعاليات المركز المختلفة وعلى رأسهم المشرف العام الشيخ محمد سالم بن علي جابر.

التعليقات (0)