القيـم الجمالية للزخارف المنفذة على مصندقات سقف مسجد قيدان بالمحويت – اليمن (4)

القيـم الجمالية للزخـارف المنفَّذَة

على مـصندقات سقف مسجـد قـيدان بالمحويت - اليمن

(الجزء الرابع)

الألــوان:

يعرف اللغويون اللون بأنه كالسواد والحمرة ولونته فتلون،([1]) أما اليوم فإن اللفظة تعنى "الصفة الرمزية لصباغة سطوح الأجسام والطبيعة على السواء"([2]).

لقد أضفت الألوان مسحة جمالية على المصندقات فبدت وكأنها حلة قشيبة زاخرة تُدخِل البهجة إلى النفوس؛ لأن للألوان عذوبتها وجمالها الخاص.([3])

تشير المصادر التاريخية إلى أن مواد الأصباغ الأولية كانت تزرع في اليمن، لاسيما وأن أغلب مواد الأصباغ في هذه الحقبة التاريخية كانت تستخرج من النباتات([4])، وهي الألوان التي كانت تستخدم أساسًا في عملية صباغة النسيج([5])، إذ استفاد منها النقاشون والمزوقون في العصر الرسولي، فالألوان تعكس دلالات اجتماعية تعبر عن الغنى والترف([6])، كما يلاحظ وجود ارتباط قوي وواضح بين ألوان صباغة النسيج، وألوان رسوم المنمنمات وتزويقها، وألوان زخارف هذه المصندقات، لأن الناتج الفني في أي حرفة مصدر إلهام للحرفيين الآخرين، سواء كانوا نساجين أو مزوقين أو نقاشين أو غيرهم من أصحاب المهن والحرف السائدة في المجتمع الإسلامي آنذاك، وليس بالضرورة أن من أنتج هذه التصاميم المنفذة بالألوان على المصندقات قد نقل نماذجه بشكل مباشر من عمل فني آخر، لأن عمل الفنان اقتصر على الاقتباس غير المباشر، وذلك باستخدام ألوان تتلاءم مع طبيعة المادة الخام التي ينفذ عليها عمله الفني([7]).

لقد برع النقاش(*) اليمني في مجال التنظيم المعقد للألوان، فأوجد تركيبات لونية يسر العين بهاؤها، وتولد لدى المشاهد أعمق الأحاسيس والانفعالات، وتمكن من إيجاد علاقات جديدة مبنية على قواعد لونية قوامها الكثافة والتعاقب والتضاد، وبرزت لديه براعة وإتقان في توزيع الألوان ومزجها، بحيث تبدو وكأنها تحاور بعضها البعض([8])، غير الألوان المستخدمة في تزيين هذه المصندقات كانت محدودة، إذ اعتمد على اللون الأبيض والأسود والأخضر، إلا أن أكثرها هو اللون الأحمر بدرجاته المختلفة بحيث لم تخل منه مصندقة، فاللون الأحمر من الألوان الشائعة عند العرب حتى قيل: "إن جمال كل مجلس أن يكون سقفه أحمر"([9])، وبذلك حقق الفنان غرضه الوظيفي والجمالي، فالألوان تؤدي وظيفة النور، وقد استخدم الفنان ألوان نقية في تزيين عناصر هذا التكوين([10])، كما استفاد من لون خامة الخشب وملمسها عندما شكل بها ما يشبه سعف النخيل، وألّف بهذه العناصر التشكيلية هذا التكوين، لأن التكوين هو جمع العناصر التشكيلية في حيز معين ضمن مفاهيم ونظرة خاصة يعتمدها الفنان، تستمد شكلها النهائي من عالم الأفكار التي صاغت هذه العناصر على وفق منهج جمالي([11]).

نتائج البحث:

لقد توصل البحث إلى عدد من النتائج أهمها:

  • أن مصندقات السقف بمسجد قيدان تم فيها مراعاة أسس التشكيل الزخرفي المعتمد على التكرار، والتوازن، والتناظر، وحققت تشكيلاتها اللونية  قيمًا جمالية اعتمدت على مبدا التضاد اللوني.
  • تمكن من قاموا بالعمل من ضبط معايير الجمالية الإسلامية، وتحقق بذلك قيمًا من الجمال على زخارف هذه المصندقات.
  • استخدم الفنان في تزيين هذه المصندقات مزيجًا رائعًا من العناصر الزخرفية المتنوعة، التي يمكن تقسيمها إلى أقسام رئيسة هي: الزخرفة الهندسية، والزخرفة النباتية، والزخرفة الكتابية.
  • ظهرت العناصر الزخرفية الهندسية على مصندقات سقف مسجد قيدان بشكل متطور فهي تشبه الزخارف الهندسية المنفذة بالألوان (الفريسكو) على مباني العصر الرسولي في مدينة تعز.
  •  يتضح لنا من تحوير العناصر النباتية وتجريدها على هذه المصندقات، أنها لم تتباين كثيرًا عمّا وجد في غيرها من الأقطار الإسلامية الأخرى.
  • أجاد الخطاط اليمني الكتابة بالخط الكوفي، كما التزم بقواعد خط الثلث ومميزاته، ونفذه على طريقة ابن البواب.
  • استفاد النقاشون ومزوقو المصندقات بالألوان، من ألوان صباغة النسيج.
  • استنتج الباحث بعد تحليل الزخارف والكتابات أن تاريخ المصندقات، وكذلك بناء المسجد يرجع إلى القرنين(6 -7 هـ/ 12-13م).

توصية البحث:

يوصي الباحث بسرعة ترميم مصندقات سقف مسجد قيدان الأثرية، للحفاظ عليها قبل تعرضها للتلف بسبب الرطوبة وضياعها للأبد. 

المصادر والمراجع:

  • القران الكريم.
  • ابن منظور، جمال الدين بن محمد بن مكرم (ت 711ه)، لسان العرب، دار صادر، بيروت، 1950م
  • الأعظمي، خالد خليل حمودي، الزخارف الجدارية في آثار بغداد، وزارة الثقافة، بغداد، 1980م.
  • الألفي، أبو صالح، الفن الإسلامي، أصوله، فلسفته، مدارسه، دار المعارف، مصر، 1969م.
  • الباشا، حسن، موسوعة العمارة والآثار والفنون الإسلامية، أوراق شرقية، المجلد الأول، ط1، بيروت، لبنان، 1999م.
  • بدوي، أحمد وآخرون، المعجم العربي الميسر، ط 1، دار الكتاب المصري، القاهرة، 1991م.
  • البريهي، طبقات صلحاء اليمن، صنعاء، 1983م.
  • البحيري، صلاح الدين، نص هام عن أحوال دار الطراز المصرية في أوائل عصر الدولة الأيوبية، نهضة الشرق، القاهرة، 1983م.
  • بهنسي، عفيف، أثر الجمالية الإسلامية في الفن الحديث، دار الكتاب العربي، ط1، القاهرة ودمشق، 1998م.
  • بهنسي، عفيف، تراث الفن الإسلامي والمستقبل، دورية الإسلام اليوم، المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، العدد الثاني عشر، السنة الثانية عشرة، 1994.
  • بهنسي، عفيف، دراسات نظرية في الفن العربي، الهيئة المصرية للكتاب، القاهرة، 1974م.
  • بهنسي، عفيف، معاني النجوم في الرقش العربي، بحث منشور في أعمال الندوة العالمية، الفنون الإسلامية، المبادئ والأشكال والمضامين المشتركة، استانبول، دار الفكر، دمشق، 1989م0
  • بورتر، فنيشيا، الزجاج ذو الزخارف المموهه بالمينا المصنوع لسلاطين بني رسول، دراسات في تاريخ اليمن الإسلامي، المعهد الأمريكي للدراسات اليمنية، ترجمة نهى صادق، بدون مكان طبع، 2002م.
  • الجاحظ، عمر بن بحر، كتاب الحيوان، تحقيق فوزي عطوي، بيروت، 1968م.
  • الجبوري، محمود شكر، الخط العربي والزخرفة الإسلامية، دار الأمل، إربد، الأردن، 1998م.
  • الجمعة، أحمد قاسم، الزخرفة الرخامية، موسوعة الموصل الحضارية، المجلد الثالث، جامعة الموصل، ط1، الموصل، العراق، 1992م.
  • الحداد، محمد حمزة إسماعيل، المدخل إلى دراسة المصطلحات الفنية للعمارة الإسلامية، في ضوء كتابات الرحالة المسلمين ومقارنتها بالنقوش الآثارية والنصوص الوثائقية والتاريخية، زهراء الشرق، ط 3، القاهرة، 2008م.
  • حسن، زكي محمد، فنون الإسلام، مكتبة النهضة المصرية، القاهرة،  1948م.
  • حسين، محمود إبراهيم، الزخرفة الإسلامية، الأرابيسك، المطبعة التجارية الحديثة، القاهرة، 1987م.
  • حمزة، حمود حمزة، التوريق والتزهير في الخط الكوفي حتى منتصف القرن الخامس الهجري، رسالة ماجستير (غير منشورة)، كلية الآداب، جامعة بغداد، 1980م.
  • حميد، عبد العزيز، الزخرفة في الآجر، حضارة العراق، جـ 9، بغداد، 1985م.
  • حميد، عبد العزيز، والعبيدي، صلاح حسين، الفنون العربية الإسلامية، دار الحرية، بغداد، 1979م.
  • حنش، أدهام محمد، الخط العربي وإشكالية النقد الفني، مكتب الأمراء للنشر والدعاية والإعلان، ط1، بغداد، العراق، 1990م.
  • خليفة، ربيع حامد، الفنون الزخرفية اليمنية في العصر الإسلامي، الدار المصرية اللبنانية،ط1، القاهرة،1992م.
  • خليفة، ربيع حامد، نظرة جديدة على تاريخ وزخارف الجامع الكبير بصنعاء، مجلة الوطن، العدد العاشر، 1986م.
  • داوُد، عبد الرضا بهية، الأسس الفنية للزخارف الجدارية في المدرسة المستنصرية، رسالة ماجستير (غير منشورة) كلية الفنون الجميلة، جامعة بغداد، 1987م.
  • الدوري، عياض عبد الرحمن، دلالات اللون في الفن العربي الإسلامي، دار الشؤون الثقافية، ط1، بغداد، 2003م.
  • رزق، عاصم، معجم المصطلحات العمارة والفنون الإسلامية، ط 1، مكتبة مدبولي، القاهرة، 2000م.
  • ريد، هربرت، معنى الفن، ترجمة سامي حسين، وزارة الثقافة والإعلام، بغداد، 1989م.
  • سالم، عبد العزيز صلاح، الفنون الإسلامية في العصر الأيوبي، جـ 2، مركز الكتاب، القاهرة، 2000م.
  • السمهودي، نور الدين على بن أحمد (ت 911هـ)، وفاء الوفاء بأخبار دار المصطفي، تحقيق محمد محي الدين عبد الحميد، دار الكتب العلمية، بيروت 1977م.
  • سيف، علي سعيد، الأضرحة في اليمن من القرن الرابع الهجري- وحتى نهاية القرن العاشر الهجري/ السادس عشر الميلادي، دراسة أثرية معمارية، رسالة دكتوراه (غير منشورة)، كلية الآداب، جامعة صنعاء، 1998م.
  • شافعي، فريد، زخارف وطرز سامراء، مجلة كلية الآداب، جامعة فؤاد (القاهرة)، مجلد 13، جـ 2، 1953م.
  • صادق، نهى، المؤرخ الخزرجي وعمله في زخرفة العمائر، دراسات في تاريخ اليمن الإسلامي، المعهد الأمريكي للدراسات اليمنية، صنعاء، 2002م
  • صالح، عبد العزيز حميد، دفتر، ناهض عبد الرزاق والعبيدي، صلاح حسين، الخط العربي، جامعة بغداد، العراق،1990م.
  • الصقر، إياد، الفنون الإسلامية، ط1، دار مجدلاوي، عمان، الأردن،2003م.
  •  صليبا، جميل، المعجم الفلسفي،جـ2، دار الكتاب اللبناني، بيروت، 1982م.
  • الطايش، علي أحمد، الفنون الزخرفية الإسلامية المبكرة (فن العصرين الأموي والعباسي)، مكتبة زهراء الشرق، القاهرة، 2003م.
  • عبد الله، إياد حسين، اختلاف المنطق الجمالي بين الخط العربي واللوحة الغربية، أوراق الندوة الفنية التداولية، المتعالق بين الخطاط والفنان، ط1، الشارقة، الأمارات،2007م.
  • عبو، فرج، علم عناصر الفن، إيطاليا، ميلانو، دار دلفن للنشر، 1982م.
  • العبيدي، صلاح حسين، التحف المعدنية، موسوعة الموصل الحضارية، المجلد الثالث، دار الكتب للطباعة والنشر، جامعة الموصل، الموصل، العراق،1992م.
  • عفيفي، فوزي سالم، نشأة الكتابة الخطية العربية ودورها الثقافي والاجتماعي،  ط1، وكالة المطبوعات، الكويت، 1980م.
  • علوش، سعيد، معجم المصطلحات الأدبية المعاصرة، ط 1، دار الكتاب اللبناني، بيروت، 1982.
  • غالب، عبد الرحيم، موسوعة العمارة الإسلامية، جروس بروس، ط1، بيروت، 1988م
  • غيلان، غيلان حمود، الأخشاب المزخرفة في اليمن (265- 532هـ/ 878- 1137م)، رسالة ماجستير (غير منشورة) كلية الآداب، جامعة بغداد، 1996م.
  • غيلان، غيلان حمود، زخارف الفريسكو في المدرسة المظفرية بمدينة تعز- اليمن، دراسة في الشكل والمضمون، الندوة العالمية السادسة  لدراسات الجزيرة العربية، الكتاب السادس، جامعة الملك سعود، الرياض 2006م.
  • غيلان، غيلان حمود، محاريب صنعاء حتى أواخر القرن (12هـ/18م)، وزارة الثقافة والسياحة، صنعاء، 2004م.
  • غيلان، غيلان حمود، زخـارف مـصندقات مسجـد قـيدان إبـداع إسـلامي متمـيز، مجلة جامعة صنعاء للعلوم الاجتماعية والإنسانية، العدد 7. ( تحت الطبع)
  • الفقي، عصام الدين عبد الرؤوف، اليمن في ظل الإسلام، منذ فجره حتى قيام دولة بني رسول، دار الفكر العربي، القاهرة، 1982م.
  • القفاش، أسامة، مفاهيم الجمال، رؤية إسلامية، المعهد العالمي للفكر الإسلامي، ط1، القاهرة،1996م.
  • القلقشندى، صبح الأعشى في صناعة الإنشا، نسخة مصورة عن المطبعة الأميرية، جـ 3.
  • كامل، عبد العزيز، الفن الإسلامي بين الدين والإبداع، أعمال الندوة العالمية، الفنون الإسلامية، المبادئ والأشكال والمضامين المشتركة، استانبول، دار الفكر، دمشق، 1989م.
  • ماهر، سعاد، الخزف التركي، مطابع مدكور، 1960م.
  • المالكي، فوزية مهدي، أثر المدرسة العربية في التصوير على الخزف، أطروحة دكتوراه (غير منشورة) كلية الآداب، جامعة بغداد، 1997م.
  • محمد، بلاسم، تأويل الفراغ في الفنون الإسلامية، دار مجدلاوي، ط1، عمان، 2008م.
  • محمد، غازي رجب، زهرة اللؤلؤ على تحف وآثار بني رسول في اليمن، أعمال المؤتمر الدولي الخامس للحضارة اليمنية، جـ 2، صنعاء، 2005م.
  • محمد، غازي رجب، من روائع العمارة العربية الإسلامية في اليمن، ضريح العباس في أسناف خولان، مجلة بين النهرين، العدد 43، لسنة 1983م.
  • مرزوق، محمد عبد العزيز، الفن الإسلامي، تاريخه وخصائصه، مطبعة أسعد، بغداد،1965م
  • المطاع، إبراهيم أحمد، جامع الإمام الهادي إلى الحق والمنشآت المعمارية الملحقة به في مدينة صعدة باليمن، دراسة أثرية معمارية مقارنة، رسالة دكتوراه (غير منشورة)، كلية الآداب، جامعة جنوب الوادي، قنا، 2000م.
  • النحاس، أسامة، الوحدات الزخرفية الإسلامية، بل برنت، القاهرة، بدون تاريخ طبع.
  • الهمداني، حسين بن فيض الله، الصليحيون والحركة الفاطمية في اليمن، دار التنوير للطباعة والنشر، بيروت، ط1، 1986م.
  • ياسين، عبد الناصر، الفنون الزخرفية الإسلامية بمصر في العصر الأيوبي، دار الوفاء لدنيا الطباعة والنشر، الإسكندرية، 2002م.

المراجع الأجنبية:

  • Shafi، F، simple calyx Ornament in Islamic Arts، Cairo،
  • Lamm، j. Fatimid wood work it's style and chronology in،B.i.E، Paris 1936.
  • Preliminary Reports of the Campaigns on Islamic Antiquities (years 1984، 1985، 1986) materials for a Typology of the Yemeni  mosques، Italian Archaeological Mission in Yemen Arab Republic، ISMEO- ROME. 

(الجزء الأول)


([1]) ابن منظور،  لسان العرب، جـ 13، ص295.

([2]) عبو، فرج، علم عناصر الفن، إيطاليا، ميلانو، دار دلفن للنشر،1982م، ص120.

([3]) الألفي، أبو صالح، المصدر السابق، ص105.

([4]) الفقي، عصام الدين عبد الرؤف، اليمن في ظل الإسلام، منذ فجره حتى قيام دولة بني رسول، دار الفكر العربي، القاهرة، 1982م، ص245- 247.

([5]) خليفة، ربيع حامد، المصدر السابق، ص169.

([6]) غيلان، غيلان حمود، زخارف الفريسكو في المدرسة المظفرية بمدينة تعز- اليمن، دراسة في الشكل والمضمون، الندوة العالمية السادسة  لدراسات الجزيرة العربية. الكتاب السادس، جامعة الملك سعود، الرياض 2006م، ص446.

([7]) المالكي، فوزيه مهدي، اثر المدرسة العربية في التصوير على الخزف، أطروحة دكتوراه (غير منشورة) كلية الآداب، جامعة بغداد، 1997م، ص332.

* النقاش: هو من يبسط الدهن على الحيطان ويرسم بالألوان الأشكال على اختلاف أنواعها.  محمد، بلاسم، المصدر السابق، ص136.

([8]) غيلان، غيلان حمود، المصدر السابق، ص447.

([9]) الجاحظ، عمرو بن بحر، كتاب الحيوان، تحقيق فوزي عطوي، بيروت، 1968م، ص95

([10]) الألفي، أبو صالح، المصدر السابق، ص107

([11]) الدوري، عياض عبد الرحمن، دلالات اللون في الفن العربي الإسلامي، دار الشئون الثقافية، ط1، بغداد، 2003م، ص31 -32.

المرفقات
العنوان تحميل
القيـم الجمالية للزخـارف المنفَّذَة على مـصندقات سقف تحميل
التعليقات (0)