وفاة المؤرخ طاهر النمري

وفاة المؤرخ طاهر النمري

توفي يوم الثلاثاء 28-12-2020 الأستاذ والمؤرخ الفلسطيني طاهر النمري من مدينة القدس المحتلة.

وكان المربي والمؤرخ طاهر النمري قد شغل منصب نائب رئيس مجلس إدارة الملتقى الفكري العربي، ورئيس هيئة الاشراف في مؤسسة المقدسي.

كما ألف عدة مؤلفات أهمها "ماذا يجري عبر طبقات المسجد الأقصى والصخرة المشرفة".

كتب عنه احد طلابه:

انتقل إلى رحمته تعالى أستاذي وصاحب الفضل علي بالتعرف على جغرافية وتاريخ القدس وخاصة الغربية منها الأستاذ طاهر النمري تعرفت عليه عندما كان يدرسنا بالكلية الإبراهمية مادة التاريخ، وكم كانت القدس عزيزة عليه عند استقلال المغرب كان أحد المبعوثين للتدريس في مدارسها ولم تمض السنة الأولى من البعثة إلا وقدم استقالته ليعود لطلابه وأبناء مدينته بالمدرسة الرشيدية والكلية الإبراهيمية.

يعتبر طاهر النمري المؤرخ الأول تجاه القدس الغربية حيث عائلته كانت من أولى العائلات التي سكنت غرب المدينة وأن أجداده قد اسسوا وكافحوا لبناء حي النمامرة الذي يعتبر أول حاضرة مقدسية بغرب القدس كما شاركت عائلة الوعري بتعمير المنطقة.

من معلوماته عن القدس الغربية استفدت كثيرا من أستاذي طاهر النمري بتحضيري لكتابي الذي سوف أقدمه للمطبعة خلال فترة قليلة قريبة ويحمل عنوان شارع ماميلا والقدس الغربية، طاهر النمري قبل عام تقريبا باعتباره متولي وقف عائلة النمري خاض معركة قانونية صعبة مع الاحتلاليين الذين حاولوا اغتصاب قطعة أرض تعود للعائلة بباب حطه وبعد أن خلصها فورا منهم تبرع بها باسم العائلة للجمعية المجتمعية لبرج اللقلق التي أسسها فيصل الحسيني وشباب القدس من أجل الحفاظ على المنطقة بعد أن استطاع المستوطنون الاستيلاء على عدة بيوت وبذلك تمت المحافظة على منطقة البرج الذي شيده صلاح الدين الأيوبي وهي الآن منارة مجتمعية وثقافية ورياضية للمقدسيين وبطليعتهم الشباب.. رحمك الله أبو السعيد.[1]


[1] (عن: بيت صفافا الحدث).

التعليقات (0)