قبة سنجر المظفر

قبة سنجر المظفر

أنشأها الأمير علم الدين سنجر الخازن أحد مماليك السلطان المملوكي البحري المنصور قلاوون وأحد أمراء الناصر محمد بن قلاوون، وذلك عام 722هـ/1322م، وتقع عند التقاء شارع السيوفية مع شارع الحلمية وتقاطعهما مع شارع المظفر بحي الخليفة بمدينة القاهرة، وتضطرب المصادر التاريخية في تحديد تاريخ هذه القبة اضطرابًا شديدًا، فينسبها البعض للسلطان المظفر قطز وإن كان ذلك غير مؤكد بالمرة، والضريح يتكون من حجرة مربعة يعلوها قبة تبدأ منطقة انتقالها بنهاية جدران الحجرة الخارجية وهي مثمنة الشكل فتح بكل ضلع من أضلاعها نافذة مستطيلة، يعلو ذلك رقبة القبة التي يعلوها شريط كتابي بخط الثلث المملوكي، أما قطاع القبة من الخارج فمضلع بضلوع رأسية مكونة من أربعة وعشرين ضلعاً يتخللها خرزانات ويتوجها هلال نحاسي، وتطل الواجهة الرئيسية على شارع السيوفية، وهو عبارة عن فتحة مستطيلة يعلوها عتب يعلوه نافذة مفصصة من ثمانية فصوص مفرغة في الحجر، وتطل الواجهة الأخرى على شارع المظفر.

المصدر: موقع القاهرة الإسلامية

التعليقات (0)