مسجد وقبة الأمير شيخو

مسجد وقبة الأمير شيخو

أنشأه الأمير شيخو أحد أمراء السلطان المملوكي البحري الناصر محمد بن قلاوون وأولاده، وذلك عام 750هـ/1349م، ويقع في شارع شيخون بحي الخليفة بمدينة القاهرة تجاه خانقاه الأمير شيخو في المكان الذي كان يعرف قديمًا بسويقة منعم في شارع الصليبة، وتتضارب النصوص التأسيسية مع المصادر التاريخية في تاريخ الإنتهاء من بناء المسجد، ويبدو من المعلومات المتاحة لدينا أن سنة 750هـ/1349م كتاريخ للإنتهاء من بناء المسجد كما يقرر النص التأسيسي أقرب للصواب عما ذكره المقريزي وهو سنة 756هـ/1355م، وتماثل الواجهة الرئيسية للمسجد واجهة خانقاة الأمير شيخو من حيث العناصر المعمارية، ويتكون المسجد من الداخل من صحن أوسط يحيط به أربع إيوانات ويتوسط الصحن فسقية تتكون من بناء مثمن التخطيط مبني من الآجر ومغشى بألواح من الرخام، وقد بنيت القبة الملحقة بالمسجد أساساً ليدفن بها منشئ المسجد الأمير شيخو ولكنه دفن في قبة الخانقاة تيمنًا بوجود الصوفية وتبركاتهم، ومن الجدير بالذكر أن دكة المبلغ الموجودة بإيوان القبلة تعود إلى سنة 961هـ/1554م كما تبين الكتابات الموجودة عليها.

المصدر: موقع القاهرة الإسلامية

التعليقات (0)