سقف الكعبة

سقف الكعبة

أنور عثمان

بنى سيدنا إبراهيم عليه السلام الكعبة المشرفة بمساعدة ابنه سيدنا إسماعيل عليه السلام بادئ الأمر من غير سقف، وبقيت من غير سقف على مر العصور حتى سقفها قصي بن كلاب جد الرسول صلى الله عليه وسلم، ومن ثم تهدم السقف وبقيت الكعبة من دونه حتى أعيد بناء الكعبة من قبل قريش قبيل البعثة، حيث تضررت الكعبة من سيل حصل بمكة فأعادوا بنائها وسقفوها، ولقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم موجوداً، فوضع الحجر الأسود بيديه الشريفتين في مكانه بعد إتمام البناء.

التعليقات (0)